برامج التداول الالي – “Expert Advisors” المستشارون الخبراء

 

سنتحدث اليوم عن طريقة مختلفة لتداول الفوركس وهي “التداول الالي” عن طريق إستخدام المستشارون الخبراء “Expert Advisors” .

فالمستشارون الخبراء “EAs”  هي برامج تداول تمت برمجتها بشكل خاص لتتبع مجموعة معينة من القواعد، ويطلق عليها التدوال الالي لأنها بمجرد أن تقوم بضبط وتركيب الـ “EAs” علي منصة التداول الخاصة بك، يقوم البرنامج من تلقاء نفسه بالتداول نيابة عنك وبدون أية تدخلات من جانبك.

تم بناء كل مستشار خبير “EA”  ليتبع إستراتيجية تداول معينة وفقا لمجموعة محددة وصارمة من القواعد ولسبب كونه برنامج فإنه يقوم دائما بإتباع هذه القواعد وتنفيذها بشكل دقيق، ولذلك فإن الجانب العاطفي الموجود لدي المتداول بعيد كل البعد عن عملية التداول وبالتالي تختفي كافة العوامل السلبية نتيجة لإتباع المتداول لعواطفه أثناء التداول مثل خوف المتداول عند الدخول في الصفقات التالية أو طمع المتداول في تحقيق المزيد من الأرباح أو تردد المتداول من إتخاذ بعض القرارات الهامة.

الأمر يبدو جيدا لدرجة أنه لا يمكن أن يكون حيقيقة، هل هذا ما تفكر فيه الأن؟ ولكن المستشارين الخبراء لديها بعض العيوب والتي تتمثل في:

أولا:  لايمكن برمجة المستشار الخبير”EA” ليتبع أية إستراتيجيات أخري. فبعض الإستراتيجيات تتطلب من المتداول التعقل والحذر في إتخاذ بعض القرارات وبالتالي لا يتمكن المستشار الخبير من أداء هذه المهمة، كما أن المستشار الخبير لا يمكنه الحكم علي علي تأثير القرارات الإقتصادية المختلفة واثارها علي السوق.

وتظهر أيضا مشكلة التنفيذ عند التعامل مع المستشارين الخبراء”EAs” فأنت لا يمكنك التأكد 100%  من أن المستشار الخبير الذي تقوم بتشغيله سيقوم بفتح الصفقة عندما يستدعي الأمر لذلك والأهم من ذلك هو في حالة قيام المستشار الخبير بغلق الصفقة في غير وقتها. فكونه برنامج حاسوب فيتعرض المستشار الخبير ““EA للأعطال الشائعة لبرامج الحاسوب وبالتالي قد يتعرض المستثمر للرسالة الشهيرة ” هذا البرنامج قد تسبب في خطأ ما وسيتم إغلاقة؟” حاله في ذلك كحال أي برنامج حاسوب. لذلك الأمر لا يثق بعض المتداولين في برامج الحاسوب لإدارة أموالهم. فإذا حدث خطأ في مشغل الموسيقي لدي فلن تكون هذه مشكلة، ولكن إذا فشل المستشار الخبير الذي أقوم بإستعماله في غلق الصفقة عند 50 نقطة في صفقة خاسرة والسعر يستمر في الإتجاه عكس توقعاتي لأخسر 100 نقطة أخري، فهذه بالطبع مشكلة كبري.

وخلاصة هذا الأمر تتلخص في أنه يتوجب عليك إستخدام أعظم حاسوب لديك وهو عقلك في إدارة أموالك وتداولاتك ولا تدع مشغل الموسيقي يتداول نيابة عنك. ربما يعترض البعض مبررا أنه يستخدم المستشار الخبير للتداول أثناء نومه ليلا، ولكن لماذا يتوجب عليك التداول أثناء اللليل؟ فهل هو الطمع وهو يعد العدو الأكبر لمتداولي الفوركس؟ أو أنه بسبب أن إستراتيجيتك لا تحقق لك الأرباح الكافية أثناء النهار؟.

فإذا تحتم عليك إستخدام المستشار الالي، من فضلك قم بإختباره لفترة كافية أولا قبل الوثوق فيه لإدارة أموالك.

أضف تعليقاً