إستراتيجيات التداول

 يعد الإختيار بين إثنين أو أكثر من إستراتيجيات التداول المختلفة أمر ليس بالسهل ويصيب معظم المتداولين بالحيرة في بداية طريقهم في سوق التداول، ولكن هذه الحيرة والصعوبة تظهر فقط لدي الوافدين الجدد علي سوق التداول. حيث يتحسن مستوي الخبرة المكتسبة لدي المتداولين بمرور الوقت. وبالرغم من ذلك فإن هذه الخبرة تتحسن بشكل طبيعي عن طريق إكتساب المعرفة بشكل ثابت بخصوص نوع معين من خيارات التداول.

فيتوجب عليك قبل البدء في التداول التدرب أولا علي الأنواع المختلفة لإستراتيجيات التداول المتاحة ومن ثم يمكنك تطوير خطة تداول ممتازة تناسب طبيعة تداولاتك. وهذا من شأنه مساعدتك علي تضييق وتحديد الخيارات المتاحة لديك لإختيار أفضل الأسهم في السوق.

ولزيادة فرص تحقيقك للأرباح التي ترجوها يمكنك الإعتماد علي التحليل الأساسي والتحليل الفني وغيرها من الأدوات المتاحة لك. فالتحليل الأساسي هو مدرسة من الأفكار التي تركز علي العوامل التي توثر وتتحكم في الأسهم والأسعار، بينما يركز التحليل الفني علي إتجاه حركة السعر الخاص بالسلعة أو زوج العملات محل التداول.

فإذا كنت بحاجة إلي المال في الوقت القريب فيمكنك الدخول في صفقات قصيرة المدي بينما تقوم بتطبيق وتجربة إستراتيجياتك. وفي ذلك الوقت يكون الخيار الثاني المتاح لك هو الدخول في صفقات طويلة المدي حيث يمكنك إستخدام إستراتيجية الشراء بسعر منخفض ثم الإنتظار حتي يرتفع السعر ومن ثم يحقق المتداول ربحا يقدر بالفرق بين سعر الشراء وسعر البيع.

فإذا كنت ترغب في تنويع الأسهم علي محفظتك فأنت في حاجة إذن إلي تطبيق إستراتيجيات التنويع التي تتحمل نتائج مربحة. كذلك يجب الأخذ في الإعتبار قيامك بالعديد من التعديلات والتسويات للأسهم لديك طوال الوقت لدفع النتائج النهائية بشكل عام.

 وفي الوقت الذي يتنامي إستثمار الزخم”Momentum stock trading” بشكل سريع ويكتسب المزيد من القبول بين جموع المتداولين في الوقت الراهن. يمكنك أيضا الإنخراط في تداول الأسهم الصغيرة “Penny stock trading” حيث يمكنك التداول الأوراق المالية ذات الأسعار المنخفضة والتي تمتلك رأس مال قليل نوعيا في السوق، حيث يصل سعر السهم الواحد لأقل من 10 دولارات للسهم. كما ينبغي عليك أيضا فهم ودراسة المميزات والعيوب المرتبطة بكل نوع من أنواع هذه الإستراتيجيات قبل بدء العمل عليها.

ويتجه بعض المتداولين أيضا إلي الفجوات التجارية حيث يتم وضع الصفقات عند مستويات بعيدة إما أن تكون منخفضة أو مرتفعة وذلك أثناء وجود فجوة تجارية مفتوحة.

وتعد تداولات الساعات الممتدةExtended hours trading  إحدي طرق وسبل تحقيق النجاح في سوق تداول الفوركس، حيث يمكنك البدء في التداول في الساعات المبكرة من اليوم (تداول ما قبل الإفتتاح) أو التداول في الساعات المتأخرة من اليوم عندما يشرع المتداولين الأخرين في إنهاء يوم التداول الخاص بهم (تداول ما بعد الإغلاق).

وتعد إستراتيجية Shorting Stocks هي إحدي إستراتيجيات التداول الأخري التي يستطيع فيها المتداول تحقيق بعض الارباح نتيجة لهبوط سعر بعض الأسهم.

كما تعد إستراتيجية تداول الأخبار News trading هي إحدي الإستراتيجيات التي إكتسبت شهرة هذه الأيام حيث يعتمد المتداول علي الأخبار الإقتصادية المختلفة في بناء وإتخاذ قرارات التداول الخاصة به. وهذا يختلف وفقا لنوع السهم محل التداول والعوامل المؤثرة فيه وكذلك الشركة المقدمة لخدمة التداول.

أضف تعليقاً